ارياف الاحساء

Ariaf Alahssa
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأغذية غير الصحية.. وحماية أطفالنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
emadjehad



عدد الرسائل : 21
تاريخ التسجيل : 04/12/2008

مُساهمةموضوع: الأغذية غير الصحية.. وحماية أطفالنا   السبت ديسمبر 13, 2008 2:09 am

من المسائل الصحية المهمة التي يجب أن تنال اهتماماً متزايداً على كافة المستويات، لحماية صحة أطفالنا، مسألة «الأغذية غير الصحية» Unhealthy food أو Junk food، وبخاصة أن هناك حالياً تزايدا كبيراً في استهلاكها، لدرجة أن هذه الأغذية قد أصبحت جزءاً أساسياً من النظام الغذائي لأطفالنا، وبمرور الزمن تتسبب هذه الأغذية في العديد من الأمراض الخطيرة لأطفالنا، والتي يتطلب علاجها تكاليف باهظة.
والأغذية غير الصحية هي الأغذية المحتوية على نسب عالية من الدهون والسكريات والملح، مثل رقائق البطاطس المقلية «التشيبس» والبسكويت والشيكولاته ومشروبات المياه الغازية. ورغم الجهود المبذولة عالمياً لمنع هذه الأغذية الا أن المشكلة لا تزال قائمة، وتهدد صحة أطفالنا، حيث تشير أرقام منظمة الصحة العالميةWorld Health Organization (WHO) إلى أن حوالي 177 مليون طفل على مستوى العالم مهددون بالأمراض المرتبطة بالسمنة، كما تتوقع المنظمة أنه بحلول العام 2015 سيكون هناك 2.3 بليون شخص فوق سن الخامسة عشر لديهم زيادة في الوزن.
ويساعد في انتشار الأغذية غير الصحية الحملات التجارية التسويقية والترويجية المكثفة التي تقوم بها شركات الأغذية، وباستخدام عناوين وصور إعلانية جذابة ومثيرة، وشخصيات شهيرة، وهدايا ولعب أطفال مجانية، تنفق عليها بلايين الدولارات، كما تستعين بعلماء في مجال علم النفس، خاصة علم النفس التجاري، متخصصين في كيفية التأثير على سلوك الأطفال، وذلك للتأثير عليهم وإقناعهم لشراء المنتجات التي يعلن عنها، ففي تقرير صدر عن «منظمة الصحة العالمية» عام 2006، جاء فيه أن الترويج والإعلان المكثف للأغذية المحتوية على معدلات عالية من الدهون والسكر والملح، كان له تأثير مباشر على تحفيز وزيادة رغبة الأطفال في شراء واستهلاك هذه الأغذية.
لقد أصبح هناك ضرورة عاجلة لمحاربة الأغذية غير الصحية، على كافة المستويات، وذلك بالتعاون الجاد الفعال بين المؤسسات الإعلامية والتعليمية والصحية وكل من له علاقة بصحة أطفالنا، لتعريف أبنائنا بخطورة هذه الأغذية، ونشر الثقافة الغذائية والصحية، وتعريفهم بالمعايير والمقاييس الصحيحة والصحية الآمنة للمواد الغذائية، مع حظر ترويج الأغذية غير الصحية في المدارس، كما أن إعلانات أغذية الأطفال يجب أن تحظى باهتمام ورقابة خاصة، إذ يجب أن تكون هناك قيود ورقابة شديدة على إعلانات الأغذية بالتليفزيون والإنترنت، وبخاصة في برامج الأطفال، والتوقف عن استخدام الشخصيات الشهيرة في الدعاية لمثل هذه الأغذية، كما أن لجمعيات حماية المستهلك دورا مهما في منع انتشار وتوزيع وتسويق واستهلاك هذه الأغذية، وليكن من خلال لقاءات ومحاضرات وندوات مع الأسر وفي المدارس لتعريف الأطفال بأخطار الأغذية غير الصحية. وأيضا هناك ضرورة أن تقوم «منظمة الصحة العالمية» بإصدار دليل عالمي فعال بشأن المواد الغذائية تتبناه الدول والحكومات والمؤسسات لمنع تداول الأغذية غير الصحية، حفاظاً على صحة أطفالنا وتجنيبهم أمراضا مستقبلية خطيرة يكلف علاجها الكثير، يصاحب ذلك ضرورة أن يكون هناك تعاون ودعم من مسئولي صناعة وشركات الأغذية، من خلال وضع ملصقات خارجية كبيرة واضحة على العبوات الغذائية تتضمن عرض صادق وصحيح لمكوناتها الغذائية، وبخاصة مسألة «الإضافات الغذائية» التي تستخدم لإكساب الأغذية اللون أو المذاق أو للحفظ، إذ يجب أن يوافق عليها خبراء في السلامة الغذائية لتحديد المقادير الصحية والآمنة منها، لتجنب البعض منها أو للمقارنة والمفاضلة بين مختلف أنواع الأغذية، وبخاصة الأغذية التي تقدم بأسماء شركات ناجحة وماركات شهيرة.
خلاصة القول أن مسألة الأغذية غير الصحية أصبحت من المسائل والقضايا المهمة الآن وبخاصة في الدول المتقدمة، فهناك دول تفرض حظرا قانونيا على إعلانات الأغذية، وأخرى تقوم بالرقابة على المؤسسات الإعلامية، ودول تشترط أن تتضمن إعلانات الأغذية التحذيرات الصحية من مخاطرها، لهذا فقد أصبح هناك ضرورة عاجلة في عالمنا العربي للاهتمام بموضوع الأغذية غير الصحية، واقتراح السبل الكفيلة لحماية صحة أطفالنا من إعلانات الأغذية غير الصحية، وبخاصة مع تزايد معدلات انتشار السمنة بين أطفالنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الأغذية غير الصحية.. وحماية أطفالنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ارياف الاحساء :: منتدى العائلة العامة-
انتقل الى: